مارس 14

انا والطالبه الجامعيه

مرحبا انا "خ"اعمل دليل سياحي بالبتراء في يوم حظرت رحله لنا من الجامعه الاردنيه وقمت بمرافقة الطلاب الى داخل البتراء وكان هناك مجموعه من الفتيات الجميلات وبنفس الوقت يظهر عليهن الصياعه والشرمطه واخذن يعلقآ على كل شئ ومن ضمن الفتيات كانت هناك فتاه اسمها عبير وقد كان تعليقها ينصب علي انا شخصي وكانت تعاملني كأني البودي قارد الخاص بها واثناء تجوالنا داخل الاثار لاحظة انها تنعزل بين اللحظه والاخرى وتغيب 10دقائق ومن ثم تنضم إلينا فصممت ان اعرف هذا السر وفعلآ عند انفرادها بنفسها وذهابها لاحدى المغارات الموجوده تبعتها دون ان تعرف واخذت استرق النظر اليها وكانت تتناول زجاجة مشروب روحي اسمه كونياك من حقيبتها وجلست على الارض تشرب بها وعندها لعب الشيطان برآسي وتخيلتها وهي ترضع بزبي وانا افرك بصدرها فقررت مباغتتها والدخول عليها وفعلآ دخلت وانصدمت عند مشاهدتي وصرخت بوجها شو بتعملي ياقحبه فقامت وقالت ارجوك اخفض صوتك لاتفضحني فأنا بالسنه الرابعه بالجامعه وسوف اطرد منها إن علمو بأمري فقلت ماشي انا بستر عليكي بشرط فقالت تحت امرك خذ فلوسي كلهم قلت لها انابدي شو بدي بالفلوس رفضة بداية الامر وبعد تهديد وافقت واخرجت من وقلت لها يالله مصي (يتبع)

كلمات البحث للقصة

مارس 14

نيكت شوعيه اليمنيه بنت مقبول

تعرفت على واحدها يمنيه اسمه شوعيه احمد هي متزوجها من واحد سعودي ان قالت جمال وان قالت جسم

كلمات البحث للقصة

مارس 14

مني مرات عمي

علي سبيل التجربه إتصلت بها من رقم لا تعرفه واستجابت أخير لرسائلي الجنسيه حتي أدمنت علي في الهاتف وطلبت أن أنيكها علي الطبيعه واتفقنا علي موعد في شقه صديق لي وعندما جاءت وفتحت لها الباب انصدمت ولكن ادخلتها وطلبت منها ان تستريح قليلا تم قالت لي لماذا فعلت كل هذا أجبتها بأنكي كنت تتيريني بملابسك وطولك وصدرك القاتل بعدها إقتربت منها فصرخت علي وقالت لاتلمسني وقفت وأخرجت وهو في قمة الانتصاب وقلت لها حرام عليك أمامك في غايه الروعه ولا تحترميه أخدت يدها ووضعتها علي بعدها احترمت وبسته ورضعته بقوه الي أن افرغت في فمها بعدها وقفت وقالت لي سأريك أجمل ماأملك صدري وضيزي لكن عاملهما برقه كان أجمل مارأت عيني وأفرغت علي صدرها وبدأت قحبتي وملكي وأنيكها تلات مرات في اسبوع لمده سبعه اشهر في شقة الي ان طلب ان ينيكها واتفقنا ان ينيكها مره في اسبوع وقد كان دوره أمس

كلمات البحث للقصة

مارس 14

الجاره الممحونه

انا شاب30 سنه. اسمي وليد متزوج. لي جاره عمره 38 سنه.سمينه بعض الشيء.

كلمات البحث للقصة

مارس 14

انا وزوجة اخي

لقد كان مسافر مما اطر الى وضع زوجة عندي انا وزوجتي ولقد كنا حديثين بزواج والحقيقة انها اجمل من زوجتي بكثير وفي احد الايام صحيت مبكراً لذهب الى العمل وعندما اردت الخروج وجدتها جالسة في الصاله وكان لبسها غريب كان بنطال ضيق وفنيله ضيقة مما جعله يصف جميع جسمه فسالتها مابكي قالت اريد انا اذهب الى البيت لااحضر بعض الاغراض الضرورية وعندما ذهبنا الى منزله قالت اريدك اتنزل معي لنها تخاف وعندما نزنا الى البيت اخذت افكر فيها بجد وانظر الى جمالها وعندما وصلت الى بيت قالت اريد ان تنزل لى شنطه فوق الدولاب وعندما دخلنا الى غرفت النوم وجدتها تفسخ ملابسها وهي تقول اريد ان اخذ دش ولم استطع ان امسك نفس فقتربت منها واخذت شفتهاوهي تقول فهمت حبي لك والحقيقه انها كانت تتصرف تصرفات غريبة من زمن ثم وضعت زي بين شفتها واخذت تمصه وهي تقول فرق بين زبك وبي اخيك ثم قالت اريدك تنيكني في طيزي فني احب هذا واخيك يرفض فقلبتها على بطنها ثم ادخلته بشويش وهي تصيح ارجوك ادخله بقوه حتى انزلته في ثم قمت قالت باقي ارجوك تعال قلت لقد تاخرت قالت لن نتاخر واخذت تقربه من حتى هيجتني وقمت ثاني مره وادخلته وهي تصيح اقوى ارجوك واخذت احدخله واخرجه حتى انتهت من نشوتها ثم قمنا واخذتها الى بيتي قالت لي ونحن في السيارة ارجوك لا تنسى ان تكررها كل يومين او ثلاثة فانا لااصبر ولم يشبعني اخيك قلت حسنن ثم انزلتها عند البيت

كلمات البحث للقصة

مارس 14

انا و مرات خالي المزه

تبدا القصه باني كنت مع عائلتي في المصيف وكان ارسل معنا زوجته ولم يأتي لأنشغاله وذهبنا وفي اول يوم جائت الي مرات وقالت لي انه تحبني وفضلنا نحب في بعض وبعد كد انا كنت انام معه في نفس الغرفه بسبب انشغال باقي العرف وفي ليله حمرا قامت هي واحتضانتني وفضلت تقول لي احبك وانتهت ببوسه عميقه قد ان اقطع له شفايفه وبعد كده مدت يدي الي جسمه اتحسسه الي ان وصلت ال كسه الجميل المبلول بماء شهوته العارمه وهي تصدر اجمل الاهات التي اذادتني هيجان ورحت نايم فوقيه واذا به ان تفتح بنطلوني وقمت بانزال البنطالون وازا بزبري منتفخ انتفاخا شديدا من وراء البوكسر وقمت من فوقيه وقفته وخلعت له كل ملابسه حتي زهرت لي كما ولدته امه واذا بجسم ابيض وقامت بتقبيلي من شفتاي وقامت بخلع هدومي ونيمته علي السرير وقمت بالعب بزوبري خارك كسه الجميل الاحمر واذا به تصدر باهات جميليه وتقول لي يالي نكني يا حبيبي يا ابوزوبر جامد نكني نكني وقمت بادخال راس زوبري واخراجه ببطء واذا بي ومره واحده ادخله دخله شديده وهي تصدر اهات الذه الجميله وقاعت انكه ساعه حتي جائت حممي الناريه في اعماق كسه ووفضلت نايم في صدره الجامد وارضع من حلاوته وقامت ولبست هدومه ولبست انا ايضا نامت في حضني وهي تبوس في وجاءتاني يوم وذهبنا الي البحر ولعبنا وجائت وقمت وقولت لهم اني مرهق وقال لي ابن ارجع معك وقالت امرات لا انا ساذهب معه قالت لناامي احنا هانتاخر قلت له اوك براحتكو روحنا وانا هي نبتسم ودخلنا الي البيت انا وهي ودخلت الحمام واخدت دش ونادت علي وقالت هات لي الفوطه وخد الفوطه وذهبت اليه وفتحت ومدت يده وانا ضغت علي الباب وهي تضغت وقمت بفتح الباب ودخلت وقفلت الباب وزنقته في الحيطه وقاعت ابوسه وابوس بزازه الجامده ولفت خاليت وشه للحيطه وقاعت افرش له في دبره وفتحت الباب وجريت الي الغرفه ودخلت لقته نايمه علي السرير وقمت قاعد ابوس فيه في كل جسمه وقلعت يفضلت انيك فيه لغايط ما رعشت رعشته الاولي وانا جبتهم في كسه وذهبنا الي الحمام واستحمينا انا وهي واحنا بنبوس بعض حتي استحمينا وخلاصنا وخرجنا

كلمات البحث للقصة